عبدالرحمن العرباوى
منتدى عائلة العرباوى بكفر الصارم القبلى مركز زفتى محافظة الغربية يرحب بكم دائما مع تحيات
عبدالرحمن عبدالرحمن العرباوى وكيل الوزارة رئيس مركز ومدينة زفتى وسمنود وقطور بالمعاش

عبدالرحمن العرباوى

عائلة العرباوى كفر الصارم القبلى مركز زفتى غربية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تــــرتيــــب الأمثال الشــــعرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1470
تاريخ التسجيل : 15/08/2007
العمر : 61

مُساهمةموضوع: تــــرتيــــب الأمثال الشــــعرية   الجمعة مارس 07, 2008 8:49 am

بسم الله الرحمــــن الــرحيـــمـ


وهو:ترتيب وتنسيق الأمثال الشعرية على حروف المعجم ، لكي يسهل حفظها ، ويرجع إليها الحاذق اللبيب عند استشهاده, والداعية عند وعظه واستطراده.


حرف الألف


أتمَنَّى على الزمـان مُحـالا "=" أن ترَى مُقلتايَ طلعة حـُـر

إخوان صِدقٍ ما رَأوْكَ بغِبْطةٍ "=" فإذا افتَقرْتَ فقد هَوَى بكَ مَنْ هَوَى

إذا أنت عِبْتَ المَرْءَ ثمَّ أتيتـَهُ "=" فأنت ومن تـُزْرِي عليه سَـواء

إذا أنت لم تعرض عن الجهل والخنى "=" أصَبْتَ حليما أو أصابك جاهل

إذا أنت لم تنصفْ أخاك وجدته"=" على طرفِ الهجران إن كان يعقل

إذا ثارت خطوبُ الدهر يوما "=" عليك فكـن لها ثبـتَ الجنـان

إذا جاء موسَى وألقى العصـا "="فقد بطـلَ السِّحـرُ والساحـر

إذا لم يكن فِيكـُنَّ ظلٌّ ولا خبا"=" فأبعـدكـن الله من شجـرات

إذا كان رَبُّ البيت بالطبل ضاربا "=" فلا تلم الصبيان فيه على الرقص

إذا كنت في فكري وقلبي ومُـقلتي "=" فأي مكـان من مكانك ألطـف

إذا ما أتيت الأمر من غير بابه "=" ظللتَ وإن تقصدْ إلى الباب تهتد

إذا لم يكن عندي نوالٌ هجرتني "=" وإن كان لي مال فأنت صديقي

إذا لم تستطـع أمـرا فـدَعْهُ "=" وجـاوزْهُ إلـى ما تستطيـع

إذا مـا أراد الله إهـلاك نملة "=" سمت بجناحيها إلى الجو تصعد

إذا ما قضيتَ الدَّيْنَ بالدينِ لم يكن "=" قضاءً ولكن ذاك غرْمٌ على غرم

إذا محاسني اللاتي أتيت بهـا "=" عُدَّتْ ذنوبا فقل لي كيف أعتذر

إذا مَـلِـكٌ لم يكـن ذا هِـبة "=" فـَدَعْـهُ فـدولتـُهُ ذاهـبـة

أقلـِّبُ طرفي لا أرى غيرَ صاحبٍ "=" يَمِيلُ مع النعمـاء حيث تميـل

أكلُّ خليلٍ هكذا غيرُ مُنْصِفٍ "=" وكـل زمـان بالكرام بخيـل

ألا كل شيء ما خلا الله باطل "=" وكـل نعيم لا محـالة زائـل

ألم تـَرَ أنَّ المرء تدوي يمينه "=" فيقطعها عمدا ليسلم سائـره

إن الأمـور إذا بدت لزوالها "=" فعلامة الإدبـار فيها تظهـر

إن العدوَّ وإن أبْدَى مسالمة "=" إذا رأى منك يوما غرَّة وثبـا

إنـمـا أنفسـنا عـاريـة "=" والعواري حكمُـها أن تـُسترد

أهن عامرا تكرم عليه فإنما "=" أخـو عامر من مَسَّه بهـوان

أيا دارَهُمْ ما كنتِ أنتِ بدارهِم "=" ولا أنا مُذ سار الرّكاب بهم أنا

أيهـا السائل عما قد مضى "=" هل جديد مثل ملبـوس خلـق


حرف االباء الموحدة


بنا فوق ما تشكو فصبرًا لعلنا "=" نرَى فرَجًا يشفي السقام قريبا

بالملح نـُصلح ما نخشى تغيره "=" فكيف بالمِلح إن حلت به الغِيَرُ

بَنِي عَمِّنا إن العـداوة شأنها "=" ضغائن تبقى في نفوس الأقارب


حرف التاء الفوقية



تفرَّقتِ الظِباءُ علـَى حراش "=" وما يدري حراش مـا يصيد

تلومُ على القطيعةِ مَـنْ أتاها "=" وأنتَ سَنَنْتـَها للنـاس قبـلي



حرف الجيم


جربت أهلي وأهليه فمـا ترَكـَتْ "=" إِلَىَّ التجارب في ود امرىء غرضا

جـنَّ له الدهرُ فنـال الغِنى "=" آهٍ لِـمَـنْ أغْفَـلـَهُ الدَّهْـرُ

حرف الحاء المهملة


حياك من لم تكن ترجو تحيته "=" لولا الدراهم ما حـياك إنسان


حرف الخاء المعجمة


خفـِّض ِالجأش واصْبـِرَنْ رُوَيْدًا "=" فالـرزايا إذا توالت تـَوَلت

خليليَّ إن الحُبَّ صعبٌ مِراسُه "=" وإنَّ عزيزَ القوم فيه يُهـان

الخـير لا يـأتيك متـصلا "=" والشر يسبـق سيـله مطره

خاطر بنفسك كي تصيب غنيمة "=" إن الجلوس مع العيـال قبيح

خيالك في عيني وذكرُك في فمي "=" ومثواك فـي قلبي فأين تغيب


حرف الذال المعجمة


ذو العقل يشقى في النعيم بعقله "=" وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم


حرف الراء


رُبَّ مهزول سمين عرضـه "=" وسمين الجسم مهزول الحسب

رب يـوم بكيت مـنه فلمـا "=" صرت فـي غيره بكيت عليه


حرف السين المهملة


سبـكـناه و نحسبـه لـُجَيْنا "=" فأبدى الكيرُ عن خبَـثِ الحديد

ستذكرني إذا جرَّبت غيـري "=" وتعلم أنـني نعـم الصديـق

سروري أن تبقى بخير ونعمة "=" وإني مـن الــدنيا بـذلك قـانع

سوء حظي أنالني منك هجرا "=" فعلى الحـظ لا عليك العتـاب


حرف الطاء المهملة


طوبى لأعين قوم أنت بينهم "=" القوم في نزهة من وجهك الحسن


حرف العين المهملة


عتبت على عمرو فلما تركته "=" وجربت أقوامـا بكيت على عمرو

عسى فرج يأتي بـه الله أنه "=" له كل يوم فـي خليـقته أمر

على المرء أن يسعى لما فيه نفعه "=" وليس عليه أن يساعـده الدهر

العلم ينهض بالخسيس إلى العُلا "=" والجهل يقعد بالفـتى المنسوب


حرف الفاء


فإن تفق الأنـام وأنـت منهم "=" فإن المسك بعـض دم الغـزال

فإن كانت الأجسام منا تبـاعـدت "=" فإن المـدى بين القلـوب قريب

فصبر جميل إن فـي اليأس راحة "=" إذا الغيث لم يمطر بلادك ماطره

فلم أرَ كالأيام للمـرء واعظا "=" ولا كصروف الدهر للمرء هاديا

فما أكثر الأصحاب حيـن تعـدهم "=" ولكـنهـم فـي النائبات قلـيل

فنفسك اكرمها فإنـك إن تَهُنْ "=" عليك فلن تلقى لها الدهر مكرما


حرف القاف


يجمع المال غيـر آكـله "=" ويأكل المال غيـر مـن جمعه

قد يدرك المتأني نجح حاجته "=" وقد يكون مع المستعـجل الزلل


حرف الكاف


كأنك من كل النفوس مركب "=" فأنت إلـى كـل الأنام حبيـبُ

كفى زاجرا للمرء أيام دهره "=" تروح له بالواعـظات وتغتدي

كالكلب إن جاع لم يمنعك بصبصة "=" وإن ينل شبعا ينبح مـن الأشر

كل المصائب قد تمر إلى الفتى "=" فتـهـون غير شماته الأعداء

كلوا اليوم من رزق الإله وأبشروا "=" فإن على الخـلاق رزقكم غدا

كنـت من كـربتي أفر أليهمُ "=" فهم كـربـتي فأيـن الفـرار


حرف اللام


لعمرك ما الأيام إلا معـارة "=" فما استطعت من معروفها فتزود

لعمرك ما يدري الفتى كيف يتقى "=" إذا هو لم يجعل لـه الله واقيـا

لعمري ما ضاقت بلاد بأهلها "=" ولكن أخلاق الرجال تضـيق

للموت فينا سهام وهي صائبة "=" من فاته اليوم سهم لم يفته غداً

لو إن خفة عقله في رجلـه "=" سبق الغزال ولم يفته الأرنب

لو كان ما بي في صخر لأنخله "=" فكيف يحمله خلق مـن الطين

حرف الميم


متى يبلغ البنيان يوما تمامه "=" إذا كنت تبنيه وغـيرك يـهدم

من كان فوق محل الشمس رتبته "=" فليس يرفعه شيء ولا يضـع

من الناس من يغشَ الأباعد نفعه "=" ويشقـَى به حتى الممات أقاربه

من يحمد الناس يحـمـدوه "=" والناس من عـابهـم يعـاب


حرف النون


نحن بنو المـوتى فما لـنا "=" نعاف مالا بُـدَّ من شـربه

نسَوِّدُ أعلاها وتأبى أصولها "=" وليس إلى ردِّ الشباب سبـيل


حرف الهاء


هب الدنيا تقاد إليـك عفـوا "=" أليس مصير ذاك إلـى الزوال

هل بالحوادث والأيام من عجـب "=" أم هل إلى ردَّ ما قد فات من طلب

هم يحسدوني على موتى فواحزني "=" حتى على المـوت لا أخلو من
الحسد
هناكم الله بالـدنيا ومتـعكـم "=" بما نحب لكم منهـا ونرضاه

هنيئا لمن لا ذاق للدهر لوعـة "=" ولم تأخـذ الأيام مـنه نصيبا


حرف الواو


وأحسن فإن المرء لا بـد ميت "=" وإنك مجزي بما كنت ساعيـا

وإذا أتتك مذمـتي من ناقص "=" فهي الشهادة لي بـأني كامل

وإذا افتقرت إلى الذخائر لم تجد "=" ذخرا يكون كصالح الأعمال

وتجلـدي للشـامتيـن أريهم "=" إني لريب الـدهر أتضعضع

و رب نازلة يضيق بها الفـتى "=" ذرعا وعند الله منها المخرج

والرزق يخطىء باب عاقل قومه "=" ويبيت بوابا بباب الأحمـق

وقد تسـلب الأيام حالات أهلـها "=" وتعدو على أسد الرجال الثعالب

ولا بد من شكوى إلى ذي مروءة "=" يواسيك أو يسليك أو يتوجع

ولا تريـن الناس إلا تجمـلا "=" وإن كنت صفر الكف والبطن طاويا

ولا خير فيمن لا يوطن نفسه "=" على نائبات الدهر حيـن تنوب

ولا يغررك طول الحلم مني "=" فما أبداً تصـادفني حليـما

ولربما مَنَعَ الكريـم وما بـه "=" بخل ولكن سوء حظ الطالب

ولم أر كالمعروف ، أما مذاقه "=" فَخٌلْوٌ وأمّا وجهُـهُ فجميلُ

ولو دامت الدولات دامت لغيرنا "=" رعايا ولكـن مـا لهن دوام

وما لأمرىء طول الخلود وإنما "=" يخلده طـول الثنـاء فيخلد

وما للمرء خيـر في حيـاة "=" إذا ما عدا من سقـط المتاع

وما المرء إلا كالهلال وَضَوْئه "=" يوفي تمام الشهر ثـم يغيب

ومن عاش في الدنيا فلا بد أن يرى "=" من العيش ما يصفو وما يتكدر

ومن يأمن الدهر الخؤون فإنني "=" برأي الذي لا يأمن الدهر أقتدي

ومن يكن الغراب لـه دليـلا "=" يمر به على جيـف الكلاب

ويـوم علـينـا ويـوم لنـا "=" ويـوم نسـاء ويـوم نـُسَر


حرف اللام ألف


لا تسأل المرء عن خلائقه "=" في وجهه شاهد مـن الخبر

لا تنظرن إلى امرىء ما أصله "=" وانظر إلى أفعاله ثم احكـم

لا تنه عن خلق وتأتي مثله "=" عار عليك إذا فعلت عـظيم

لا يسكن المرء في أرض يهان بها "=" إلا من العجز أو من قلة الحيل


حرف الياء المثناة التحتية


يريك البشاشة عنـد اللـقا "=" ويبريك في السـر بري القلم

يزيد تفضلا وأزيد شـكراً "=" وذلك دأبـه أبـدا و دأبـي

يغر الفتى مر الليالي سليمة "=" وهن به غما قلـيل غـوائر

يفارقني من لا أطيق فراقه "=" ويصحبني في الناس من لا أريده

يهون علينا أن تصاب جسومنا "=" وتسلم أعـراض لنا وعقول

_________________
عبد الرحمن العرباوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elarabawye.in-goo.com
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1470
تاريخ التسجيل : 15/08/2007
العمر : 61

مُساهمةموضوع: رد: تــــرتيــــب الأمثال الشــــعرية   الجمعة مارس 07, 2008 8:57 am

حرف اللام ألف



لا تسأل المرء عن خلائقه "=" في وجهه شاهد مـن الخبر

لا تنظرن إلى امرىء ما أصله "=" وانظر إلى أفعاله ثم احكـم

لا تنه عن خلق وتأتي مثله "=" عار عليك إذا فعلت عـظيم

لا يسكن المرء في أرض يهان بها "=" إلا من العجز أو من قلة الحيل

ما أدري بس هذي أكثر الأبيات اللي عجبتني,,,,وأحب هذي الصفة في الشخصياااات دومـــا,,,

_________________
عبد الرحمن العرباوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elarabawye.in-goo.com
 
تــــرتيــــب الأمثال الشــــعرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبدالرحمن العرباوى :: المنتديات العامة :: منتدي المعلومات العامة-
انتقل الى: